الصدمة النفسية والاعتداء الجنسي


الوقت أكتوبر 28th, 2009 الكاتب admin لا يوجد تعليقات »

http://www.hedayah.net/_img/throsh1985.jpg

تعتبر الصدمة النفسية او التراوما (حدى الظواهر النفسية القاسية والصعبة في حياة الذين عاشوها، ولذا فهي تدرّس وتبحث بشكل واف وعميق في العديد من الجامعات والمؤسسات التي تعنى بالامراض النفسية محلياً وعالمياً. إذ نرى العديد من المراكز المؤهلة لعلاج الصدمة النفسية الناتجة عن الحروب والكوارث الطبيعية وحوادث صادمة اخرى كالاعتداء الجنسي مثلا. سأحاول في هذه المقالة التطرق لتعريف الصدمة النفسية، أسبابها وعوارض ما بعد الصدمة) بشكل عام، ومن ثم سأتمركز بشكل خاص بتلك الناتجة عن حالات الاعتداء الجنسي، حيث سأقوم أيضا بتعريف الاعتداء الجنسي وأنواعه، وثم أتناول الصدمة النفسية الناتجة عنه.

اضغط هنا لقراءة المزيد;

أسرار الأورجازم عند المرأة


الوقت أكتوبر 26th, 2009 الكاتب admin 2 التعليقات »

المرأة كانت وما زالت بالنسبة للدراسات الجنسية هى صندوق أسود مغلق ما أن يتفتح تنطلق منه الشياطين، وقمقم صلب من الحجر الصوان ما أن ندعك جداره حتى ينطلق المارد العفريت، وتابو سري ما أن نقترب من فك شفرته حتى تحل علينا اللعنة.

اضغط هنا لقراءة المزيد;

طريقة الحفاظ على البروستاتا


الوقت أكتوبر 26th, 2009 الكاتب admin 3 التعليقات »

* البروستاتا هى التى تفرز معظم السائل المنوى.

* سبب إلتهاب البروستاتا بكنيريا ومعظم الأحوال السبب غير معروف.

* أعراض إلتهاب البروستاتا المزمن يبدأ بأعراض خفيفة ثم تزيد بعد أسابيع أو شهور:

اضغط هنا لقراءة المزيد;

تعريف الضعف الجنسى


الوقت أكتوبر 26th, 2009 الكاتب admin 2 التعليقات »

http://www.elaph.com/elaphweb/Resources/images/Health/2007/4/thumbnails/T_c91b1533-80c7-4059-b7a0-ea07bd865cd5.jpg

تعريف الضعف الجنسى ما زال ملتبساً على الكثيرين وغامضاً عند معظم الرجال، فالكل يفهمه على أنه إرتخاء العضو التناسلى أثناء الجماع أو عدم صلابته.
لكن التعريف العلمى الجامع المانع الذى يتبناه معظم أطباء الأمراض الجنسية فى العالم كله هو أن الضعف الجنسى  هو عدم القدرة على الوصول أو الإحتفاظ  بإنتصاب كاف لجماع مشبع.

اضغط هنا لقراءة المزيد;

الرجل المزواج والخائن


الوقت أكتوبر 23rd, 2009 الكاتب admin 3 التعليقات »

يرغب الرجال الذين لديهم نسبة عالية من الهرمون الذكري «تستوستيرون» في لعابهم الاقتران بأكثر من زوجة¡ وقضاء وقت أقل مع أطفالهم¡ مقارنة بنظرائهم الذين لديهم نسبة عادية من هذا الهرمون في أجسامهم. ووفق الدراسة الجديدة¡ التي نشرها موقع نيوساينتيست¡ واستعرضتها وكالة يو بي أي¡ أجرت الباحثة الكسندرا الفرجين¡ وهي اختصاصية في علم الانسان بجامعة مونتبلييه في فرنسا وجامعة شفيلد في بريطانيا¡ دراسة على قرويين سنغاليين من أجل معرفة دور الهرمون الذكري تستوستيرون في الزواج وتكوين الأسرة والعناية بالأطفال.

اضغط هنا لقراءة المزيد;