ماذا تفعلي إذا كانت حياتك الجنسية مؤلمة!


يجب أن يكون الجماع تجربة رائعة ورومانسية وبالطبع خالية من الألم. ولكن لماذا تشتكي بعض النساء من أنه العكس تماما¿

التحليل المنطقي: عندما تكون الفتاة عذراء أحياناً لا يتمزق غشاء البكارة بشكل كامل عند اللقاء الجنسي الأول. وحتى لا نكون تقنيين جدا هنا لكن غشاء البكارة هو غشاء يغطي فتحة المهبلة. وفي أغلب الأحيان يمكن أن يتعرض غشاء البكارة للتمزق قبل اللقاء الجنسي الأول أما بسبب ركوب الخيولِ أو الجمباز مما يجعل اللقاء الجنسي الأول أقل إيلاما. ولكن أغلب النساء يشعرن بألم عند ممارسة الجنس لأول مرة بسبب تمزق غشاء البكارة ولكن لا تقلقي فسرعان ما يزول الألم.
أنت بحاجة إلى ترطيب إضافي. إذا كنت تشعرين بالعصبية عند الجماع  فجسمك سينكمش وهذا يجعل منطقة المهبل جافة وعندها يكون اللقاء الجنسي مؤلما أكثر من العادة. وإليك هذه النصائح لتخطي مرحلة الألم:

- استعملي كريم الترطيب الجنسي. يقوم بعض الأطباء النسائيين بإعطائك عينات مجانية من هذه الكريمات عند أول زيارة بعد الجماع أو ليلة الدخلة. تساعد هذه الكريمات الخاصة على ترطيب المهبل وتخفيف الألم. تتوفر عدة أنواع أيضا في الصيدليات قومي بقراءة الإرشادات جيدا قبل الاستعمال. ونذكرك بأن لا تستعملي الكريمات العادية والتجميلية عند ممارسة الجنس والالتزام بتلك المخصصة للعملية الجنسية.

- ركزي على المداعبة. اطلبي من الشريك أن يأخذ وقتا إضافيا في المداعبة والملاطفة حتى تتخلصي من التوتر والشد العصبي. التدليك القبل الحديث اللطيف والمثير يمكن أن يساعدك على التخلص من الخوف والتوتر وقد يساعدك أيضا على الترطيب الطبيعي.

هذا المقال اضيف الأحد, مارس 13th, 2011 فى 10:07 م تحت قسم الثقافة الجنسية, الطب الجنسى, مقالات وكتب. يمكن تتبع التعليقات عليه عن طريق RSS 2.0 التغذية. يمكنك اضافة رد, او trackback من الموقع الخاص بك.

تعليق واحد على “ماذا تفعلي إذا كانت حياتك الجنسية مؤلمة!”

  1. بهجت Says:

    اريد توضيح شيء و هو مهم جدا بالنسبه الي الرجال حيث ان الرجل الامي جنسيا هو من يقول دائما حرام و عيب
    فالرسول سيدنا محمد صلي الله عليه و سلم قال
    لا تاتو نسائكم كالبهائم
    اي ما معناه والعلم اكد علي ذلك ان العمليه الجنسيه نين الرجل والمراء لا تكون كامله بدون ممزحه و مداعبه و كلمات حلوه رقيقه هادئه و لمسات خفيفه حتي يتم ترطيب العضو الجنسي للمرا
    فهذا ديننا الحنيف يقول ذلك قبل 1400 سنه

أضف تعليقك